مقالات لنفس الكاتب
أخر مانشر
الأكثر قراءة
يوم اسبوع شهر
    فيديو.. "دولة العراق الإسلامية" تعدم ثلاثة سائقي شاحنات في الأنبار
    ننصح فيه قراءنا مما لا يتحمل مشاهد القتل بعدم رؤيته، ننوّه أننا لا تتبنى أي شيء مما يرد في محتواه
    الأحد 27 أكتوبر / تشرين الأول 2013 - 12:46
    بغداد (المسلة) - يكشف مقطع فيديو نشر في اليوتيوب حديثاً، عن عملية اقدام مسلحين مجهولين ينتمون الى تنظيم  ما يعرف بدولة العراق والشام الاسلامية على اعدام ثلاثة من سائقي شاحنات في غربي العراق.

    ويقوم المسلحون كما يبين مقطع الفيديو الذي يمتد لـ 11 دقيقة، بإيقاف ثلاث شاحنات على الطريق السريع الرابط بين مدينة الرمادي والحدود السورية، المسلحون يجعلون السائقين يترجلون من الشاحنات، ويبدأ تحقيقٌ معهم عن عدد ركعات الصلاة..

    وعلى ما يبدو من شكل السائقين، فإنهم أناس بسطاء وغير مطلعين، بل وظل الخوف ينبعث من وجوههم، وجلياً لكلّ مَن شاهد المقطع، ولم تمضِ إلاّ دقائق، حتى قام "أبو عائشة"، الذي يذكره أحد الموجودين في الفيديو، بسحبهم وإلقائهم على الرمل.

    ويسحب أبو عائشة أقسام سلاحه، ليطلق الرصاص، مع عبارة "الله أكبر"..

    ولم يعلق كثيرون ممن شاهدوا المقطع بل اختار قسم منهم الصمت، لأن ما حدث فيه كان جريمة قتل واضحة، وغير مبررة حتى بأسباب التكفيريين، لكنَّ مسلّحاً حين تحدث معهم، اختار آية قرآنية ليبرّر فعلته الإجرامية "وقاتلوا المشركين كافة كما يقاتلونكم كافة واعلموا أن الله مع المتقين".

    وقتل هؤلاء الثلاثة لأنهم من النصيرية، الأقلية السورية التي انتهكت "حرائر المسلمين"، بحسب المسلحين، ورغم أنّ هذا المسلح حفظ الآية المذكورة آنفاً، لكنه لم يتذكر على ما يبدو لحظة شروعه مع أصدقائه بالقتل الآية التي تقول "ولا تزرُّ وازرةٌ وِزرَ أخرى".

    "المسلة" تضع أمامكم هذا الفيديو، وهي تفسح المجال لإغناء الحوار عبر بروجكتور بشأن ما إذا كانت خلايا تنظيم القاعدة قد استيقظت في غربي العراق..


      © 2005 - 2014 Copyrights akhbaar.org all right reserved
      Designed by Ayoub media & managed by Ilykit